لستُ معك ولا ضدك يا عساف !


لن اكون مستشيخا او زاعما الوطنية او كارها للنجومية او اى امر من الامور التى قد تقال فى معارضة او دعم عساف “فأنا لستُ مع ولا ضد #عساف”

#عساف صوت جميل ووفقه الله لما فيه الخير وخدمة “المغلوبة على امرها فلسطين”بصوته الغنائي.
ولكن رجاءا لاتجعلوني اشعر شعور الاوهام, من وراء تلك الزوبعات الاعلامية والتهليلات والتصريحات ان #عساف قد جلب #القدس فى جيبه من عند ام بي سي ومن وراء #ارب ايدل!!
وانه انهي الانقسام ووحد شطرى “علبة الكبريت”غزة والضفة الغربية .
دعم الشركات المحلية الضخمة لعساف ولغيره ما هو الا جري وراء مكاسب خيالية بل اكثر من خيالية والامر الادهي والاغرب ان ساسة فتح يقفون ويدعمون ويسّخرون سفارات الخارج من اجل #ارب ايدل وفوز عساف “جميل جدا ولكن هل ستسخرونه فى امور اهم والح بعد ان يفوز #عساف؟”مشاكل المواطن,همومه , اوجاعه….”
قادة فتح تريد استقطابه وتقوم بزيارات لبيروت وغيرها من اجل دعم عساف ,وحماس لا تقف مكتوفة الايدى فتعمل على انها تسمح بالحريات الشخصية وها هي تسمح باقامة فعالية لدعم عساف فى ارض الكتيبة.
فالكل مستفيد شركات وقادة سياسين ومتشيخين وغيرهم من المستفيدين الناعقيين الناهقين.
#عساف وفقك الله لما فيه الخير ولما هو خير لحبيبة القلب #فلسطين.
نسيم العديني
https://www.facebook.com/nasimpal

Advertisements

التعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s