أهو ربيع ام خريف عربي ؟


    من تونس بدأت شرارة الربيع العربي “أو بالأصح “الخريف العربي من وجهة نظري ,ومن وجهة نظرآخرين “انه سايكس بيكو أخر “.

    من تونس انطلقت الشرارة وسقط زين العابدين ورحل إلى حيث لا رجعة , ولحقتها “أم الدنيا” فالكل راهن على سقوط طغاة مصر, ولكنهم بالفعل سقطوا وسقط مبارك “وحديد عز”من وراه وتوالت السقطات من جبابرة مصر , ومن بعد مصر أتى خريف أخر وتلك المرة كان الدور على ليبيا بزعيمها “المجنون وغريب الأطوار” يطلق عليه القدافي ,ذلك الرجل الذي أراد يوما أن تقوم دولة “اسراطين” بدلا من حل دولتين “فلسطين” “وكيان صهيوني”.

    وتوالت السقطات وكان اليمن له جولة أخرى من تحدى ارداة الشعوب , والدور قادم على سوريا ,وهلم جرا على كل دول وحكام العرب المستبدين .

    جميل أن نرى سقوط الطغاة في العالم العربي ,فنحن العالم المتخلف , نرزخ تحت نيران حكام حكموا شعوبهم بالحديد والنار , واستنزفوا موارد البلد في حفلاتهم ورقصهم وسفرهم في دول العالم للاستجمام مرة وللسياحة مرة أخرى ,وغير ذلك من التكديس في بنوك سويسرا من أموال وعقارات وقصور , أنهم وبكل بساطة”مصاصي دماء بشر”.

    ولكن ومن الغريب أن نجد من يدعم تلك الثورات التي تقوم بها الشعوب ,هي أمريكا والغرب المتلهف لحنين الماضي الاستعماري ,فلا اعتقد أن أمريكا أو اى من دول الغرب تريد الخير لشعوب العرب والإسلام خاصة , فهل تصدقون بان أمريكا تريد الخير لتونس ,أم مصر أم ليبيا أم اليمن أم سوريا , أم اى من الدول العربية والتي يرضخ شعوبها تحت حكام “حقراء”صنعتهم أمريكا نفسها , فهل يصدق المجنون قبل العاقل بان أمريكا والغرب تريد تحرير الشعوب العربية من حكام طغاة ؟

    ولكن على ما يبدو أن مدة صلاحيتهم قد ولت وانتهت ويريدون تغير الوجوه لا أكثر ولا أقل.

    لا اعتقد أن أمريكا وأعداء الأمة والإسلام , يريدون ترك ثروات وبترول العرب بدون وصاية منهم أو يتركونه هكذا تحت رحمة شعوب كفرت بحكام طغاة ويريدون صلاح دين جديد.

    فها هي مصر تستأنف ضخ الغاز للكيان الاسرائيلى , والإخوان المسلمين العدو اللذوذ للامريكا سوف يجتمعون ويتناقشون “يبدو أن أمريكا تريد اللعب على وتر الطائفية فإيران ما زالت قوة لا تستهان بها “ورويدا رويدا سوف تعود الأمور على ما كانت هي عليه “ربى اللهم خيب ظني “.

    وليبيا التي وقعت تحت رحمة حلف الناتو الذي ما زال يصول ويجول في أجوائها رغم أنهم تخلصوا من القدافي ,فلا اعتقد أنهم سوف يخرجون دون وضع قدمهم الكبيرة في ارض ليبيا البترولية وتقسيم “الكيكة البترولية والمعدنية”وهلم جرا على باقي دول العالم العربي .

    انه وبكل بساطة خريف عربي برغم روعة وجمال الخريف بتساقط ورق الأشجار وتغير النباتات وإضفاء الحياة على الأرض , إلا انه لا اعتقد انه خريف جميل على المنطقة العربية والإسلامية بل انه خريف دموي ,بترولي, استعماري جديد بثوب جديد, وبصبغة جديدة , انه فقط تغيير للوجوه الوقحة !!

    وقبل أن انهي كم أتمنى أن ياتى لنا ربيع عربي حقيقي بالفعل ,فيه صلاح الدين, والوطنية بحق , فيه مصلحة الوطن والمواطن ,فيه انسلاخ من العادات القديمة ورجوع للنخوة والعروبة .

    ولا انسي أن أتمنى أن ياتى لنا ربيع فلسطيني على فلسطين, يهب بنسماته ونسيمه على غزة والضفة وجميع الاراضى المحتلة وفيه نتخلص من ساساتنا الحقراء الذين هم وضعونا في” شبح الانقسام”.فدعونا نتفرغ للمحتل ونعلي رايتكٍ يا فلسطين .!!

Advertisements

التعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s