شاليط


    زوبعة إعلامية لا مثيل لها فى أسير صهيوني واحد يطلق عليه “شاليط ” ذلك الجندي الذي اسر فى عملية “الوهم المتبدد”على يد الفصائل الفلسطينية , ذلك الجندى الذى اظهر مدى حنان ورأفة هذا العالم وكم هو حنون؟!؟.

    اهتمام عالمي بأسير واحد والبكاء والصلاة له لكي يطلق من أسره ,, اما ألاف الأسرى الفلسطينيين لا يذكرون ولا فى الصلاة يصلون لهم ولا تذرف لهم دمعة في أعينهم الوقحة .

    تلك هي المعادلة الظالمة التى يستخدمها هذا العالم المتحضر الظالم والمتغطرس , جندي مقابل الاف الأسرى الذين يقبعون فى سجون الحقد الصهيوني .

    أليسوا هؤلاء ببشر ؟؟

    شاليط ها انت سوف ترى النور من جديد فحدث اهلك وأقاربك وجيرانك كم كان الأسر صعبا ومؤلم للأهل وللأسير .

    حمدا لله على سلامة أسرانا ..وأملا من الله غدا يلقانا ..ودامت فلسطين فوق هامات حمانا .

    دمتم ,,,,

Advertisements

التعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s