من القاتل الشمعة أم ساستنا ؟!

by

انقطاع الكهرباء فى غزة وحال المواطنيين

انقطاع الكهرباء فى غزة وحال المواطنيين

المأسى كثيرة فى غزة والالام والجراح اكثر واكثر يعانى منها الكثير من المواطنين الابرياء الذين وقعوا بين نارين لا ثالث لهم نار الاخ والعدو .

قصص الحرق اصبحت متداولة فى الشارع الفلسطينى اما بشمعة او بحرق الشخص نفسه بالبنزين”مع العلم ان البنزين غالي مثل كثير شغلات غالية فى غزة ولكن الانسان هوة اللى رخيص” واليوم تخرج علينا قصة اسرة البغدادى ومن قبلها اسر كثيرة حُرق اطفالها بسبب شمعة او تخزين للبنزين والسولار وذلك بسبب انقطاع الكهرباء واخرها تلك الاسرة فى مخيم البريج عائلة البغدادى

غزة -خاص دنيا الوطن- عبدالهادي مسلم

لم تكن تعلم المسكينة والدة الطفل فتحي عبدالفتاح البغدادي والطفلة تلا أنه بمجرد نزولها إلى الطابق الأرضي عند أهل زوجها سيكلفها ثمنا غاليا وهو موت طفلها فتحي والذي لم يتجاوز عمره سنتان واصابة طفلتها تالا بحروق شديدة والتي اشعلت لهما شمعة في الغرفة التي ينامون فيها تخوفاً من أن يستقيظوا هلعاً بسبب انقطاع التيار الكهربائي.

الطفل فتحي البغدادي كان نائما مع أخته تلا في غرفة النوم حيت كانت الكهرباء مقطوعة عن مخيم البريج حسب الجدول الذي وضعته شركة الكهرباء وكانت شمعة موضوعة في صحن بلاستيكي لا تبعد عنهما كثيرا تضيء الغرفة عند قرب انتهاءها امتدت إلى الصحن البلاستيكي ومن ثم امتدت إلى باقي أنحاء الغرفة.

اصبحت تلك الامور ظاهرة مألوفة عند المواطن الفلسطينى فى غزة فلا يمر يوم الا ونسمع بحادثة من هذا القبيل حرق بسبب سوء استخدام للسولار والبنزين والسبب انقطاع الكهرباء واستخدام المواد المضيئة دون اكتراث باطفالنا وما الذى سوف يؤؤلون اليه فى حال قربهم من تلك المواد .

وفى نفس الوقت فان الانسان والمواطن الفلسطينى مجبور على استخدام اشياء اُجبر على استخدامها لكى يرى ابنه,وامه ,واخته, واخيه, وأبيه فى ليلة ظلماء بدون كهرباء وباصوات الماتور والديزل التى هي موسيقى الشارع الفلسطينى فى غزة .

انها لعبة السياسة “سياسية ساستنا وتربص عدونا وعدم اكتراث عربنا”

فساستنا فى فتح وحماس لا يتوانون عن رمى كل منهم الاخر باتهامات بان الاخر هو السبب فى المحنة التى نحن فيها ويحاولون تلميع انفسهم بانهم اصحاب مبدأ وقضية وانهم وطنيون وحريصون على الوطن والمواطن والمقاومة والخ من الكلمات التى منذ ان رايت النور وانا اراها ولا ارى لها مكانا من الاعراب ولا من ارض الواقع .

وقعنا نحن واطفالنا بيد ساسة جعلونا نتجرع المر صباحا ومساءا دون اكتراث بنا ولا بمصلحتنا فمصلحتهم هم وحزبهم هى العليا .”فلا بارك الله فيكم “
وعلى الفور خرجت حكومة “الاصلاح والتغيير” حكومةغزة التى يقودها “هنية” بالمطالبة من مصر لكى توفى بوعدها فيما يتعلق بالكهرباء.

دعت الحكومة الفلسطينية في غزة جمهورية مصر العربية إلى سرعة تنفيذ وعودها فيما يتعلق بملف الكهرباء في قطاع غزة.

وقال الناطق باسم الحكومة طاهر النونو في تصريح مقتضب الأربعاء إن مأساة عائلة البغدادي وسط القطاع مساء أمس رسالة إلى أمتنا لإنهاء أزمة الكهرباء.

يبدو ان حكومة “التغيير والاصلاح تريد ان تسمع بكارثة كبيرة لكى تلقى الضوء على المشكلة وتعمل على حلها فدون ذلك فعدم الاكتراث هو سيد موقفها وفعذرها معها فهي مشغولة فى مشاريعها وفى جولاتها المكوكية من مصر والى دول العالم لجلب “الشحتة” لعمل مشاريع لا نرى لها نورا على جبيننا ولا على جيوبنا .

ومثل عائلة ابو ندى ذلك الطفل الذى احرق نفسه بسبب الحاجة وبسبب ضيق الحال فخرج علينا هنية بمكافاة الاب 2000دولا ر امريكى وتوظيف شقيق الاب فى وظيفة حكومية  ..هل تريدوننا ان نحرق انفسنا لكى تنظروا لنا ؟ هل تريدون سماع كارثة لكى نصبح جل همكم ؟!

الانسان الفلسطينى منكوب من اخيه قبل عدوه فلا حكومة رام الله ولا حكومة غزة يعينها امر الانسان المسكين فى غزة سوى حفنتها من التابعيين لها والمارقيين  .

كفاكم كفاكم نعرات وقومية وتشذق بالدين والقضية والوطنية .

نسيم العديني

About these ads

الأوسمة: , , , , , , , , , , , , , ,

2 تعليقات to “من القاتل الشمعة أم ساستنا ؟!”

  1. مصر Says:

    مصر…

    [...]من القاتل الشمعة أم ساستنا ؟! « من غزة[...]…

  2. سيرة ذاتية Says:

    سيرة ذاتية…

    [...]من القاتل الشمعة أم ساستنا ؟! « من غزة[...]…

التعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s


Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 344 other followers